نادي جلنار للقراءة

نادي القراءة الخامس

كتاب اللاطمأنينة هو نص نثري يخلد يوميات عاشها الشاعر والكاتب البرتغالي فراندو بيسوا، الذي يهرب من واقع المحفوف بآفات القلق والضجر والقنوط والانكسار ، فاسم الكتاب يصف حاله بيسوا في حياته اللاطمأنينة  من كل شيء، فهو الذي يصرح بأن الكتابة تعني عنده احتقار الذات ،ومع ذلك فهو لا يستطيع التخلي عنها،  فهي مثل مخدر يثير اشمئزازه ومع ذلك يتناوله، ويعلن مره أخرى أن الكتابة تعني فقدان الذات، وبما ان كل شيء فقدان اكيد فهو يفقد ذاته بدون فرح.